تقلل الحمية من ﺃخطار الجلوكوما عندما تكون غنية بالفيتامينات و المواد المضادة ﻟﻸكسدة

"لتفادي الجلوكوما ﻨﻠﺠﺄ ﺇلى الوقاية":

 يهدف ﻫﺬا الشعار ﺇلى توعية الناس ﺒﺄهمية الفحوصات المبكرة وﺇتباع نظام صحي لتجنب الجلوكوما.

بمناسبة الاسبوع العالمي للزرق (الجلوكوما) الذي يقام من يوم 9 ﺇلى يوم 15 مارس، تنظم مؤسسة IMOحملة لتوعية المجتمع. هذه السنة ساهمت في هذا الملتقى 400 صيدلية و مئات المتخصصين في علم البصريات بكاتالونيا. هذه المبادرة تؤكد على ﺃهمية توعية و ﺇعلام الناس لمتابعة نمط حياة صحي متوازن.

ينظم المعهد يوم 11 مارس جلسة ﺇعلامية حول مزايا النظام الصحي لحماية البصر، و تقدمه الدكتورة في البيولوجيا مرسيدس ﺃغيري:

اﻹمتناع عن التدخين، ممارسة الرياضة ﺒﺈنتظام و تداول، و ﺇتباع نظام غذائي متوازن هم الركائز اﻷساسية للحفاظ على صحة جيدة و لسيما صحة البصر.

لذا تركز ﻫﺬه المحاضرات على هذه النقاط الهامة و تناقشها خلال اﻹجتماع التي تنظمه يوم 11 مارس على الساعة 19 في المعهد. يقدم النقاش من طرف ﺃخصائيون في قسم الزرق مع مساهمة الدكتورة مرسيدس ﺃغيري، دكتورة في البيولوجيا و خبيرة في علم التغدية.

 ﺇتباع نظام غذائي متوازن غني بالفيتامينات و المواد المضادة ﻠﻸكسدة يحمي ضد الزرق، فهو مهم حسب اﻷخصائيون، ﺇذ يساعد الناس لتجنب مشاكل الجلوكوما. كما يحث اﻷطباء على ﺃهمية الفحص الطبي الجيد.

لذا يلح المعهد على ﺃهمية الوعي الصحي و المساهمة لتجنب اﻷمراض المذكورة؛ فعلى المريض تجنب القلق ﻷنه سبب رئيسي في ضعف البصر. من الواجب اﻹعتماد على نظام غدائي غني بالفيتامينات المضادة للاكسدة مثل: الفيتامينC؛ الفيتامين B1؛ الكاروتين؛ الليكوبين؛ اللوتين؛ و الزياكسانتين.

من الضروري ﺃيضا التقليل من الكربوهيدرات، و تجنب الاطعمة المطبوخة مثل المعجنات

ينبغي تقليل الكربوهيدرات، العجائن، الوجبات المطبوخة و اﻷطعمة المجهزة مثل العجائن. من الضروري ﺃﺨﺬ بعين اﻹعتبار طرق الطهي ﻷن بعضها تقضي على الفيتامينات؛ فالطهي عن طريق البخار يبقى ﺃحسن من الطهي عن طريق الغليان مثلا.

هدف هذه الحملة هو اللجوء ﺇلى طرق سليمة و صحية على قدر المستطاع. كلما ﺃخذنا بعين اﻹعتبار ﻫﺬه النصائح فصحتنا ﺃجود. كل هذه التعليمات تهدف ﺇلى تجنب ﺃمراض العيون كالجلوكوما. يعتبر حاليا هذا الداء ﺃول سبب للعمى في العالم كله؛ و تؤكد اﻹحصائيات اﻷخيرة ﺃن ﺃكثر من مليون ﺸﺨﺺ مصاب ﺒﺈسبانيا.

You may be interested in