تقنية تحزيم الصلبة لعلاج ﺃورام العين

يقدر نجاح ﻫﺫا النوع من العلاج ب
90%
Склеральная хирургия при внутриглазных опухолях

ما هي؟

تتمثل في معالجة أورام العين انطلاقا من سطح العين دون التوغل داخل مقلة العين. مبدئيا، يتم اللجوء إلى تقنية تحزيم الصلبة خاصة في حالة أورام الميلانين مثل ميلانوما المشيمية وفي بعض حالات أورام الأوعية أو في حالات الانبثاث. تتمثل التقنية في وضع لوحة إشعاعية تكون في أغلب الحالات من نوع روثينيوم 106 أو في حالات أخرى يود 125. وتوضع هذه اللوحات على سطح مقلة العين المجاور للورم المراد علاجه.

في أي حالات يتم القيام بها؟

الأورام التي تتم معالجتها في أغلب الأحيان هي ميلانوما المشيمية، والانبثاث وأورام الأوعية.

الفحوص المسبقة

قبل معالجة الورم، من الهام جدا القيام بتشخيص جيد ومعرفة ما إن كان هنالك امتداد للورم إلى بقية الجسم، أو إن كان الورم نتيجة انبثاث ورم أصلي في موضع آخر. لذلك، من الأساسي القيام   بفحص   للجسم بأكمله، عبر إجراء تصوير مقطعي محوسب و تصوير مقطعي بالإصدار البوزيتروني والذي يكشف عن الأورام التي يبلغ حجمها أكثر من 5 مم في جميع أعضاء الجسم. يمكن أيضا إجراء فحوص دم لتقييم عمل بعض الأعضاء والتأكد من وجود أورام أولية.

قبل العملية الجراحية

أكبر حذر يجب اتخاذه هو تجنب انبثاث الورم، لذلك من الأساسي إجراء العملية بالمجهر بما أنها دقيقة جدا، والتمكن من معرفة مثالية لتشريح مقلة العين.

خلال العملية الجراحية

تتم العملية تحت التخدير الموضعي، ويقوم الجراح بتشريح الطبقة الخارجية لمقلة العين، وهي الملتحمة ومحفظة تينون، للتمكن من الوصول إلى الصلبة، أي الجدار الأبيض لمقلة العين. ويتم وضع اللوحة الإشعاعية على الصلبة، بعد تحديد موضع الورم. يحدد موضع الورم عبر عدسة مكبرة لفحص قاع العين أو عبر التضوء  بما أن ميلانوما المشيمية الملون يولد تضوءا عاتما جدا شديد التباين مع الجدار الأبيض لمقلة العين.

في بعض الحالات يكون من الضروري أيضا تطبيق تقنيات معالجة أخرى على الصلبة مثل زرع حلقات من السيليكون  لإرخاء الشد الذي تولده الأورام على الشبكية، أو التخثير الضوئي بالليزر أو العلاج بالتبريد عبر الصلبة.

المخاطر

الخطر الرئيسي هو انبثاث الورم. كما توجد أخطار أخرى نادرة مثل نزيف التجويف الزجاجي، انفصال الشبكية، أو الالتهابات.